"اهلاً بكم في موقعي .... لا تنس ذكر الله ...... سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم, كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلاتان في الميزان حبيبتان للرحمن ......... اللهم اشرح لي صدري و يسر لي أمري .......... اللهم أعني على ذكرك و شكرك و حسن عبادتك ........ اللهم صلي على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم و على من تبعهم باحسان الى يوم الدين ............ اللهم أغفر لنا و ارحمنا و عافنا و أعف عنا

روابط شقيقة

 
 
 
من أراد أن يسأل الله
 
قال أحد الصالحين:   من أراد أن يسأل الله حاجته فليكثر من الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم ثم يسأل حاجته و ليختم بالصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم فإن الله يقبل الصلاتين و هو أكرم من أن يدع ما بينهما       -------     الله الله الله شوف حلاوة الصلاة على حبيبك اللهم صل على سيدنا محمد شوف كرم و فضل و لطف و عظمة ربك يا مؤمن شوف محبة ربك لحبيبه .
 
لقراءة البقية
 

.

سئل حكيم :

بما يسلم الإنسان من العيوب؟

 

قال :

إذا جعل الشكر رائده,

و الصبر قائده,

والعقل أميره,

و الاعتصام بالتقوى ظهيره,

و المراقبه جليسه,

وذكر الله أنيسه...

 

--------

 

 

سردتها لنا صح يا حكيمنا

جزاك الله خيرا

و لا أعرف أتكلم على أي واحدة

فكلها لؤلؤا منثورا

و زمردا محفورا

و ما عليك إلا جمعه و إشاده

و كله بناء جميل كله فلاح

و كل لبنة تقوي و ترفع السابقة

و تدعمها بخير كثير

و تنال بالمقابل خير أكثر

ألا و هو حوزه على جمال نتيجة الصفة

يعني مثلا,

عندما يكون الصبر قائدا له

فهو بالتالي مع الوقت يراجع عقله كثيرا في كيفية تقبل الأمور

و رجوعه هذا لعقله يُعُّود العقل على المرجعية له و بالتالي تأميره مع الزمن و التجارب و الأحداث

و بهذا يدخل المرحلة التالية و الخطوة الرافعة لما بعدها بجعل عقله أميرا على هواه و نفسه,

و منه ينطلق في ترجيح التقوى و الاعتصام بها كظهيرا لما يجول في عقله في تدبير نفسه و قيادتها و توجيهها

و هكذا الى أن يصل قمة الحفظ عند بلوغ مرحلة الأنس بالله سبحانه و تعالى

و يدخل بهذا في أفق بعيدة عن العيوب

كلها سعادة للقلوب

و بُعداً عن الذنوب

في صحبة المحبوب

من له الوجوب

و الروح و ما تؤب

 

و قال شاعر:

يا مدرك الأبصار والأبصار لا

تـدري له ولكنهه إدراكـا

 

إن لم تكن عيني تراك فإننـي

في كل شيء أستبيـن علاكـا

 

يا منبت الأزهار عاطرة الشذا

هذا الشذا الفواح نفح شذاكـا

 

رباه ها أنذا خلصت من الهوى

واستقبل القلب الخلي هواكـا

 

وتركت أنسي بالحياة ولهوها

ولقيت كل الأنس في نجواكـا

 

ونسيت حبي واعتزلت أحبتي

ونسيت نفسي خوف أن أنساكا

 

 

جعلنا الله و إياكم

ممن يأنسوا بالله

و يأنس بهم

و ما الأنس إلا بالله عزوجل

ألا بذكر بالله تطمئن القلوب

وليد السقاف

----------


  

 "اهلاً بكم في موقعي .... لا تنس ذكر الله ...... سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم, كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلاتان في الميزان حبيبتان للرحمن ......... اللهم اشرح لي صدري و يسر لي أمري .......... اللهم أعني على ذكرك و شكرك و حسن عبادتك ........ اللهم صلي على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم و على من تبعهم باحسان الى يوم الدين ............ اللهم أغفر لنا و ارحمنا و عافنا و أعف عنا