"اهلاً بكم في موقعي .... لا تنس ذكر الله ...... سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم, كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلاتان في الميزان حبيبتان للرحمن ......... اللهم اشرح لي صدري و يسر لي أمري .......... اللهم أعني على ذكرك و شكرك و حسن عبادتك ........ اللهم صلي على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم و على من تبعهم باحسان الى يوم الدين ............ اللهم أغفر لنا و ارحمنا و عافنا و أعف عنا

روابط شقيقة

 
 
 
هناك
 
رأى أحد الصالحين رجلا مهموما فقال له: أيها الرجل إني سآلك عن ثلاث فتجيبني   قال الرجل: نعم.   فقال له الشيخ: أيجري في هذا الكون شئ لا يريده الله؟ قال : كلا   قال: أفينقص من رزقك شئ قدره الله لك؟ قال: لا   قال: أفينقص من أجلك لحظة كتبها الله في الحياة؟ قال: كلا   فقال له الشيخ: فعلام الهم إذن؟؟!    ---------------   صدقت يا شيخنا على إيه الهم و أسئلة لازم تكون إجابتها لا بالطبع و الموضوع منتهي الله أكبر و لله الحمد يا سلام شوف عندما يكون الانسان مطمئنا بالايمان .
 
لقراءة البقية
 

الفضول و تركه ..

.

.

قال بعض الحكماء:

ترك فضول الكلام يثمر النطق بالحكمة،

وترك فضول النظر يثمر الخشوع والخشية،

وترك فضول الطعام يثمر حلاوة العبادة،

وترك الضحك يثمر حلاوة لهيبة،

وترك الرغبة في الحرام يثمر المحبة،

وترك التجسس عن عيوب الناس يثمر صلاح العيوب،

وترك التوهم في الله ينفي الشك والشرك والنفاق.

 

 

---------------

 

 

 

 

الحكيم أراح نفسه فعلا

يا سلام على خلاصة الكلام

أن في ترك أشياء

ثمار لها بالمقابل

و هو يطلب الثمر

ففيه النفع و الصلاح

فأي ثمرة أراد

ترك نقيضها للحصول عليها

و من أراد كل الثمر

فعليه ترك كل ما يبعده عنه

و فعل ما يقرب اليه و يوصل إليه

و المهم أنها كلها بيد الأنسان نفسه

يعني أمور يستطيع أن يتحكم في عملها و القيام بها

فقرارها له

و عليه تحديد الخيار في النتيجة المرجوة

 

و يلاحظ أن بعضها مختص التأثير عليه

و بعضها يشمل التأثير على الأخرين

و هي أصعب و أجلب قسطا للذنوب

و تتسع دائرة الذنوب فيها

و منها مثلا و هو مهم

ترك التجسس عن عيوب الناس يثمر صلاح العيوب،

فعلى المرء شغل نفسه بما يرجع عليه بالنفع و الفلاح

و بالتالي سيكون هناك فرصة كبيرة في أن يكون نافعا للأخرين

و تكون النتيجة فوزا له

و مجتمعا فائزا به

و الثمر كله حلو و جميل

و طعمه لذيذ

فإختر ما شئت

فالفائدة للجميع

 

و قال أحدهم:

الصمت نفع والكلام مضرة

فلربّ صمت في الكلام شفاء

 

فاذا أردت من الكلام شفاء

لسقام قلبك فالقرآن دواء

 

 

فاللهم إجعل القرآن الكريم

ربيع قلوبنا

و حجة لنا لا علينا

 

و كل نفس بما كسبت رهينة

وليد السقاف

للعودة لأعلى الصفحة


  

 "اهلاً بكم في موقعي .... لا تنس ذكر الله ...... سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم, كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلاتان في الميزان حبيبتان للرحمن ......... اللهم اشرح لي صدري و يسر لي أمري .......... اللهم أعني على ذكرك و شكرك و حسن عبادتك ........ اللهم صلي على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم و على من تبعهم باحسان الى يوم الدين ............ اللهم أغفر لنا و ارحمنا و عافنا و أعف عنا